سئمت من الرسائل المتراكمة؟ هكذا تنظم صندوق بريدك الإلكتروني

صندوق بريدك الإلكتروني مثل المنزل الافتراضي، فهو بالأساس أول مكان تلجأ إليه كل جهات الاتصال للتواصل معك عندما تسجِّل في خدمة جديدة، أو تتقدَّم لوظيفة، أو تشتري منتجاً على الإنترنت.. إلخ.

ومثل منزلك الفعلي، عندما تترك صندوق الرسائل متكدساً يصبح الأمر فوضوياً، وتأتي معظم الفوضى من الرسائل التسويقية أو النشرات الإخبارية.

قد ينتهي الأمر بهذه الأنواع من الرسائل غير المرغوب فيها إلى صندوق بريدك الوارد بشتى الطرق.

على سبيل المثال، عندما تشتري أيَّ شيءٍ عبر الانترنت، ربما تكون سمحت للشركة –دون قصد– بإرسال المزيد من عروض الشركة التسويقية، أو قد تبيع الشركة عنوان بريدك لتتيح الفرصة للكثير من المُسوِّقين لإمطار بريدك الإلكتروني باالرسائل الترويجية المزعجة.

لذا، إليك بعض الطرق لترتيب صندوق البريدك وفق ما نشرها موقع The Verge:

إلغاء الاشتراك يدوياً

قد تكون بعض رسائل التسويق الإلكتروني مفيدة (مَن مِنَّا لا يحب قسائم التوفير؟) ولكن إذا سئمت من الحصول على رسائل إلكترونية بدون فائدة، يمكنك اختيار إلغاء الاشتراك لكل خدمة على حدة.

بخط صغير، قد يعرض المرسل خيار إخراج نفسك من قائمة الرسائل الإلكترونية، مع رابط «إلغاء الاشتراك» أو «تغيير تفضيلات البريد الإلكتروني».

اقرأ الرسالة جيداً، قد يكون هذا الخيار مخفياً وسط فقرةٍ نصيَّةٍ كبيرة مع رابط غير ظاهر وسط النص.

ترتيب صندوق البريد على GMAIL

هناك طريقة أخرى لإلغاء الاشتراك من خلال مقدم خدمة البريد الإلكتروني.

بدأ Gmail بالتعرف على الرسائل الإلكترونية التسويقية وفرزها إلى رسائل اجتماعية أو ترويجية لإبعادهم عن صندوق البريد الوارد الرئيسي (قد لا يكون هذا الخيار متاحاً لمستخدمي الحزمة البرمجية G Suite إلا بتمكين المشرف عليهم لهذا الخيار).

ومع ذلك، بعض الرسائل الإلكترونية المهمة قد تجد نفسها مصنَّفة في هذه الفئات، وقد تضيع وسط الفوضى.

لذا، تحتاج بعض أعمال التنظيم الدورية والمنتظمة لتلك الرسائل.

في نسخة أجهزة الكمبيوتر المكتبية، يقدم Gmail الآن رابط لإلغاء الاشتراك أعلى معظم الرسائل الترويجية والنشرات الإخبارية.

أسفل سطر العنوان وبجوار معلومات المرسل، سيكون هناك رابطٌ لإلغاء الاشتراك يقوم بتحديد الرسالة على أنها غير مرغوب فيها.

بعد النقر على ذلك، سيطلب منك Gmail تأكيد قرارك. انقر على «إلغاء الاشتراك» مجدداً، وسوف تُوجَّه الرسائل الإلكترونية من هذا المرسل إلى صندوق الرسائل غير المرغوب فيها.

وهذا الخيار ليس متاحاً بعد لتطبيقات Gmail على أجهزة أندرويد وiOS.

إذا كانت تنقية وفرز الرسائل الإلكترونية غير المرغوب فيها غير كافية بالنسبة لك، يمكنك حظر المرسل بالكامل.

على التطبيقات المكتبية والهاتفية، انقر على النقاط الثلاثة على يمين معلومات المرسل لفتح قائمة «المزيد» من الخيارات.

اختر «حظر» لمنع استلام الرسائل من هذا المرسل تحديداً ولن يظهر لديك مجدداً.

 على IOS MAIL

تطبيق البريد الإلكتروني الأصلي من أبل لأجهزة أيفون وأيباد، يقدم أيضاً رصداً تلقائياً للنشرات الإخبارية والرسائل التسويقية بحيث يمكنك إلغاء الاشتراك دون الحاجة إلى البحث عن رابط معين.

إذا كان هذا الخيار متاحاً، سوف يظهر أعلى الرسالة الإلكترونية عندما تفتحها. انقر على الرابط مع تأكيد رغبتك بإلغاء الاشتراك.

للأسف، لا يمكنك حظر الرسائل الإلكترونية على تطبيق iOS Mail، إذ إنه مجرد بوابة للوصول لخدمات البريد الإلكتروني مثل Outlook، أو  Gmail، أو Yahoo.

اذهب إلى مقدمي الخدمات مباشرة للبحث عن خيارات كيفية حظر مرسلين محددين.

 على  MICROSOFT OUTLOOK

بالمثل، يقدم Outlook خيار إلغاء الاشتراك من أعلى الرسالة الإلكترونية المفتوحة.

ويتاح هذا الخيار على التطبيق المكتبي والهاتفي، وسيعرض Outlook رابطاً لإلغاء الاشتراك أعلى الرسالة الإلكتروني فوق معلومات المرسل.

انقر على إلغاء الاشتراك ثم التأكيد.

تطبيق Outlook الهاتفي لا يوفر خيار حظر الأفراد من إرسال رسائل إلكترونية.

للقيام بذلك، سجِّل ولوجك للحساب من جهاز مكتبي وافتح الرسالة من المرسل الذي تريد حظره.

انقر على أيقونة النقاط لفتح المزيد من الخيارات والذهاب إلى «الحظر» لمنع المرسل من إرسال المزيد من الرسائل الإلكترونية لك.

 على  YAHOO MAIL

يتعامل Yahoo مع إلغاء الاشتراك من الخدمات بطريقة مختلفة قليلاً.

من التطبيق الهاتفي، افتح الرسالة واذهب إلى أيقونة النقاط.

وهناك، يمكنك اختيار إما إلغاء الاشتراك من صندوق البريد المزعج، أو تحديد الرسالة على إنها غير مرغوب فيها.

بينما لا يقدم الإصدار المكتبي خيار إلغاء الاشتراك. في أعلى الرسالة المفتوحة، يمكنك اختيار أيقونة البريد غير المرغوب فيه بجوار زر الحذف، أو النقر على أيقونة النقاط للعثور على خيار حظر المرسل من إرسال أي رسائل لاحقة لك.

أدوات إلغاء الاشتراك الجماعية

إذا كانت لديك العديد من عناوين البريد الإلكتروني من خدمات مختلفة مثل Gmail أو  Outlook، سيكون من الأسهل لك استخدام خدمات تساعدك على إلغاء الاشتراك من الرسائل الإلكترونية بشكل جماعي بدلاً من القيام بذلك لكل رسالة على حدة.

هناك تطبيقات مجانية تقوم بذلك، مثل Unroll.me وUnsubscriber، ولكن عليك في المقابل أن توافق على منح تلك الشركات الإذن للوصول لبريدك الوارد، حيث قد تبيع بياناتك لمسوّقين آخرين.

واجهت خدمة Unroll.me، بشكل خاص، ردود فعل عنيفة عام 2017 عندما عرف العملاء بيع بياناتهم إلى شركة Uber لمتابعة من يستخدمون خدمات Lyft  المنافسة من خلال تتبع إيصالات الدفع.

يظل بإمكانك استخدام تلك التطبيقات، ثم التخلص من الرسائل المزعجة القادمة من طرفها لاحقاً.

ومجدداً، مثل المنزل الحقيقي، عملية التنظيف ليست دائماً مرحة وسهلة، ولكنك سترى أن البريد الإلكتروني المنظم والمريح يستحق بعض المجهود.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: